مركز اللّسان العربي يختتم دورته الثانية

 

اقـرأ الـمـزيـد

زيارة الدكتور أحمد الشحلان خبير اللغات السامية للمجمع

اقـرأ الـمـزيـد

الشروع في التدريب العملي الخاص بالتحرير المعجمي في القاهرة

اقـرأ الـمـزيـد

‫التّرشّح لجائزة الألكسو-الشارقة للدراسات اللغوية والمعجمية – الدورة الثالثة 2019

إعلان
التّرشّح لجائزة الألكسو-الشارقة للدّراسات اللّغوية والمعجمية
الدورة الثالثة 2019

تعلن المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم (الألكسو) ومجمع اللغة العربية بالشارقة عن فتـح باب الترشـح لجائـزة الألكسو – الشارقة للدراسات اللغوية والمعجمية في دورتها الثالثة 2019.

أحدثت المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم، وجهازها الخارجي مكتب تنسيق التعريب، بتعاون وشراكة مع مجمع اللغة العربية بالشارقة جائزة للدراسات اللغوية والمعجمية، في إطار خطتهما المشتركة الهادفة إلى النهوض باللغة العربية، وتوسيع دائرة الاهتمام بالدراسات اللغوية والمعجمية.

تروم الجائزة دعم البحث والإنتاج الفكري في مجال الدراسات اللغوية والمعجمية، والإسهام في إبراز الجوانب المعرفية المتعلقة باللغة العربية في إطار رصين وذي قيمة مضافة؛ كما تهدف الجائزة تشجيع الباحثين والمهتمين على توجيه نشاطهم الفكري والبحثي إلى المواضيع التي تهمّ مستقبل اللغة العربية والعلوم المرتبطة بها.

 تفتح جائزة الألكسو -الشارقة للدراسات اللغوية والمعجمية الترشح أمام الباحثين في دورتها الثالثة 2019 بتقديم بحوث منشورة أو غير منشورة بصيغة رقمية في محورين رئيسيين ومحددين وهما:

  • المحور الأول: اللسانيات العربيّة وتحليل الخطاب؛
  • المحور الثاني: المعجم العربيّ والتقنيات الحديثة.

 

تُمنح الجائزة لأربعة فائزين: اثنين في الدراسات اللغوية واثنين في الدراسات المعجمية:

  • الجائزة الأولى: 30 ألف دولار
  • الجائزة الثانية: 20 ألف دولار

 

شروط الترشّح:

  • ألا يكون العمل المرشح قد مرّ على نشره في طبعته الأولى أكثر من خمس سنوات من تاريخ إعلان الجائزة في دورتها الثالثة ؛ أي من يناير 2014 إلى يونيو 2019.
  • ألا تكون الدراسة قد نالت جائزة مماثلة.
  • أن يشارك المترشح في أحد صنفي الجائزة فقط.
  • أن يتقدّم المترشّح بعمل واحد فقط.
  • لا يتمّ الترشّح إلا ببحث يُرسَلُ إلكترونيًا، أو يقوم صاحبه برقمنته مع إبراز رقم النشر الدولي؛ أي أن يكون البحث مطبوعًا منشورًا له رقم دولي.
  • أن يكون كل ترشح مصحوبًا بالوثائق التالية:
    1. طلب خطي؛
    2. أربع (٤) نسخ من الدراسة المرشحة لنيل الجائزة إن كانت منشورة؛
    3. نسخة مرقونة على صيغة PDF.
    4. السيرة الذاتية للمترشح ونسخة من بطاقته الوطنية، أو نسخة من الصفحات الأولى لجواز السفر.
  • لا تُعادُ وثائق الترشّح إلى أصحابها، سواء فازوا بالجائزة أم لم يفوزوا.
  • لا يمكن أن يكون اختيار الفائز بالجائزة محل اعتراض.
  • آخر موعد لتقديم ملفات الترشح 30 يونيو 2019.
  • سيتم إطلاق موقع الجائزة الإلكتروني خلال الأيام القادمة، وعلى المترشحين التسجيل في موقع الجائزة وإرسال أعمالهم المرشحة إلكترونيًا،
  • وترسل النسخ الورقية بالبريد المُسجّل إلى مكتب تنسيق التعريب على العنوان الآتي: 

    العنوان البريدي : مكتب تنسيق التعريب – 82، زنقة واد زيز. ص.ب. 290، أكدال – الرباط، المملكة المغربية

    الهاتف: ‪+212 (0) 537 772 422‬

    الفاكس : ‪+212 (0) 537 772 426‬

    البريد الإلكتروني : ‪award@arabizatin.org.ma

    الموقع الإلكتروني :—

    الفيسبوك :

    www.facebook.com//مكتب-تنسيق-التّعريب-423710904425913

    https://www.facebook.com/alecso.sharjah.award/

اقـرأ الـمـزيـد

اجتماع لجنة من خبراء جامعة الشارقة بشأن المعجم التاريخي

اقـرأ الـمـزيـد

مجمع اللغة العربية بالشارقة والجامعة الأميركية في الشارقة يوقعان مذكرة تفاهم

وقعت الجامعة الأميركية في الشارقة مع مجمع اللغة العربية بالشارقة اتفاقية تفاهم في حفل توقيع خاص اليوم الخميس الموافق 14 فبراير في الجامعة الأميركية في الشارقة. وتهدف هذه الإتفاقية التي وقع عليه كلٌ من الدكتور بيورن شيرفيه، مدير الجامعة الأميركية في الشارقة، والدكتور محمد صافي المستغانم، أمين عام مجمع اللغة العربية بالشارقة، بحضور عدد من كبار مسؤولي المؤسستين، على وضع إطار تفاهم للتعاون والتشارك في المجالات التي تخدم أهداف المؤسستين. 

 

وتركز الاتفاقية على التعاون في البرامج الثقافية والتعليمية واللغوية، وتوفير فرص تعلم اللغة العربية لطلبة الجامعة وأساتذتها وموظفيها وتعزيز البحوث المشتركة بين المؤسستين.

 

وأشار الدكتور شيرفيه، مدير الجامعة الأميركية في الشارقة، إلى أهمية هذه الاتفاقية قائلاً: “نحن سعداء بتوقيع مذكرة تفاهم بين الجامعة الأميركية في الشارقة ومجمع اللغة العربية بالشارقة، فنحن ملتزمون هنا في الجامعة بتوطيد علاقات التعاون مع المؤسسات والمنظمات الفاعلة وبما يخدم ويعزز مصالحنا المشتركة، كما أن أساتذتنا على درجة عالية من الكفاءة تمكنهم من لعب دورحقيقي في تعزيز هذه الشراكة التي لا تخدم المجتمع الأكاديمي فحسب بل المجتمع كله.”

 

كما صرح الدكتور المستغانمي، الأمين العام لمجمع اللغة العربية بالشارقة، خلال حفل التوقيع قائلاً: نشكر الجامعة الأمريكية والقائمين عليها على إتاحة هذه الفرصة، داعين لكم بمزيد من التفوّق والنّجاح والتألق في مساعيكم الأكاديمية العلمية، ومثمنين جهوكم الطيبة الكريمة في خدمة طلابنا الأعزاء. إنّ مجمع اللغة العربية بالشارقة مؤسسة أكاديمية أنشأها صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي حاكم الشارقة حفظه الله ورعاه، ليكون همزة وصل بين المجامع اللغوية العلمية في العالم العربي وشتى الأقطارالأخرى. ثم وجّه سموّه بإنشاء مركز اللسان العربي لتعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها بهدف تقديم خدمة تعليم  اللغة العربية للناطقين بغيرها من الجاليات الأجنبية المقيمة في أرض الإمارات العربية المتحدة الكريمة والمضيافة، وهذا من شأنه أن يعزز اندماج الطلبة مع المجتمع الإماراتي العربي، وينعكس إيجاباً على حياتهم الجامعية.”

اقـرأ الـمـزيـد

زيارة الدكتور عبد الملك مرتاض أستاذ الأدب والنقد للمجمع

اقـرأ الـمـزيـد

زيارة وفد من الجامعة الأمريكية للاطلاع على برامج المركز وتعلم اللغة العربية

اقـرأ الـمـزيـد

المجمع يستضيف الوفد الكوري من جامعة هانكوك

اقـرأ الـمـزيـد

زيارة وفد من السودان لدراسة أوجه التعاون بخصوص اللغة العربية

اقـرأ الـمـزيـد